cont1

أقوال مأثورة للابطال العالميين

print

https://www.youtube.com/watch?v=bfIcf81Bs_U&feature=em-upload_owner#action=share 

فى مستهل حديثنا ومبتدأه – بالفرع الخامس -  نريد / تسطير الاية الكريمة

(بسم الله الرحمن الرحيم / وأن تنصروا الله ينصركم ’ صدق الله العظيم ) ونصرة الله تعنى – فى ضوء فهمنا الشخصى للاية الكريمة هوالالتزام بأحكام الدين فى الامور الدينية والدنيوية

 بمعنى السير على الطريق المستقيم الذى رسمه الدين الحنيف بصفة عامة بمختلف مناحى الحياة المتعددة ’ ونفس المبدأ يقودنا الى وضع أخوتنا فى الوطن وهم الاقباط أو المسيحيين – نسبة للمسيح عليه السلام –( سيدنا عيسى عليه السلام ) فتعاليم المسيحية السمحة تقود المسيحيين والكافة الى السير على ذات الصراط المستقيم والذى يجعل الفرد يكسب دينه ودنياه ويصل به الى النصر بكافة صوره ومعانيه .

  وبناء عليه وفى ضوء تلك المقدمة الواجبة /  فالاقوال الماثورة لكافة الابطال العالميين أنما هى نتاج  تجربة حياة لصاحبها ’ حياة غنية بمختلف الاحداث الشخصية والرياضية المتصلة بصاحبها وقد تكون متصلة بالمحيطين به ’ نتج عنها تقييم لكل تجربة على حدة توصل بها الرياضى الدولى الى حكمة ومغزى صيغت فى قول معين أصبح فيما بعد نظرا لقيمته  (قول مأثور ) يعد نور الحقيقة لمرحلة معينة للرياضى محددة المدة ’ وقد يكون مبدأ توصل اليه بعد مرور سنين طويلة أصبح قول مأثور نتيجة تجربة حياة بها أنكسارات وأنتصارات .

      ونصيحة من مؤسس الموقع وأستنادا لحكمة مشهورة بين الحكماء تقول

 في صيغة سؤال / من هو الشقى – من الشقاء والتعب – ومن هو السعيد .

 الاجابة / الشقى من أتعظ بنفسه – أى خاض التجربة بنفسة بجوانبها السلبية , قبل الايجابية أن وجدت -  والسعيد من أتعظ بغيره ( أى أستفاد من تجارب الاخرين وما أنتهت اليه  وتعلم من الصعاب التى وأجهوها دون أن يخوض  تلك الصعاب بنفسه حتى لايعانى ويشقى ).

 ومن ثم كن سعيد وتعلم من تجارب الابطال العالميين ’ وأفطن – اى أفهم – مغزى أقوالهم المأثورة ولو كانت بعض كلمات قليلة .

   وسوف نبدأ بأهم ما قاله ملك الماراثون المصرى .

 

 الغصين الاول / أهم ما قاله ملك الماراثون المصرى / المرحوم البطل  ( الكابتن ) / محمود عبد الكريم.

 بدأة من هو الكابتن / محمود عبد الكريم . ( بناء على معلومات شخصية منه أخبرها لمؤسس الموقع وأخرين ’مؤيدة بالادلة الكافية ’ قبل وفاته )

  الاجابة / ولد البطل الدولى / محمود عبد الكريم ’ فى أسنا بمحافظة قنا بصعيد مصر ’عام 1919 م – أبان

ثورة 1919 م – وقد حصل على الشهادة الاعدادية  فى تلك المرحلة التاريخية من عمر مصرنا العزيزة – وكانت بتلك الفترة الشهادة الاعدادية شئ محترم وله أعتباره – ثم تطوع لخدمة القوات المسلحة وأخذ ترقياته فى النظام العسكرى على النحو المتبع ’ وبالنسبة للانجازات الوطنية كان بطل مصر فى سباق الماراثون (195 م ,42 ك ) ’ ومثل الجيش فى بطولة العالم العسكرية وحصل على ثانى عالم عسكرى ورابع عالم فى مرة أخرى .

وأكبر أنجازاته حصوله على ذهبية دورة العاب البحر المتوسط ببرشلونة عام 1955 م , فى منافسة الماراثون متفوقا حينها على بطل أسبانيا .

 وقد أستقبله السفير المصرى بأسبانيا على خط النهاية بالاحضان رغم تصببه عرقاً ’ لقيمة ما حققه حيث لم يفز أى مصرى حتى الان – 1 / 12 / 2013 م تاريخ كتابة المقال – بذهبية أخرى فى الماراثون على ذلك المستوى الدولى من دورات العاب بحر متوسط أو خلافه .

 و كرم حينها من الزعيم الراحل / جمال عبد الناصر نصير الفقراء والمستضعفين فى الارض ’ كما كرمه

السيد المشير / عبد الحكيم عامر ’ وقد شاهدت صوره مع زعيم الامة / جمال عبد الناصر ’ حيث كان يحتفظ بها طوال تلك الفترة .

  وعرف بين كبار رجال القوات المسلحة أبان ممارسته لتلك اللعبة وقبل وبعد أعتزاله المنافسات الدولية وحتى أن وافته المنيه ( بملك الماراثون ) .

 وقد تدرب مع البطل الاسطورى / ابيبى بيكيلا بأثيوبيا صاحب ذهبيتى الالعاب الاوليمبية عام 1960 ’1964 م بروما وطوكيو فى منافسة الماراثون .

 ورقمه الشخصى بالماراثون ساعتين وسبعة وعشرين دقيقة  h2,27 m

 مع العلم أنه فى نهاية الخمسينات ( كان الاسطورة أميل زاتوبيك الفنلندى

 قد فاز بثلاث  ذهبيات أوليمبية فى 5 كم ’ 10 كم ’ الماراثون بنفس الدورة الاوليمبية وكان زمنه بنهائي الماراثون ساعتين ’ وسته وعشرين

وكان زمن ملك الماراثون المصرى فى تلك الفترة ساعتين وتسعة وعشرين دقيقة – فالفرق قليل مما يدل على قيمة تلك الازمنة المحققة بتلك الفترة ’ وهو لم يشارك بتلك الدورة الاوليمبية لاسباب خارجة عن أرادته لا مجال للحديث عنها هنا )

 وقد أنجب العديد من الاطفال ثلاثة أثناء الاحتراف وأربعة بعده ’ ومن حبه للماراثون أطلق على أبنته أسم / ماراثونة .

 وظل يدرب أجيال من كبار الابطال لعل أشهرهم البطل الدولى وبطل مصر الكابتن السكندرى / عبد الحميد خميس ’ حامل الرقم المصرى فى 5000 م ’ 10000 متر والمحقق بعام 1971 م والصامد من حينها حتى يومنا ’ وشرف الكابتن / مؤسس الموقع بالتدرب على يد ذلك البطل الكبير ’ الكابتن/ محمود عبد الكريم ’ وكان مؤسس الموقع من الاجيال الاخيرة التى نالت ذلك الشرف حيث علمنا  جميعا أسس جرى المسافات الطويلة وفلسفة الجرى وعدة مبأدى من الصعب أن يعلمها شخص لاخر

وسوف نبينها فى أشهر أقواله المأثورة وبعض النصائح التى أهداها للاعبيه والتى سوف نعطيها لكم أحياء لذكرى ملك الماراثون المصرى

 الكابتن / محمود عبد الكريم ’الذى توفى لرحمة الله تعالى فجر يوم الجمعة 11 / 2 /2011 م ’ والموافق لنفس يوم تنحى الرئيس الاسبق / محمد حسنى مبارك ’ مختتماً – اى البطل – حياة بدأت بثورة 1919 م وأنتهت بأنتصار أرادة شعب خرج يوم 25 يناير 2011 م لنيل حريته .

 ونسألكم الفاتحة على روح ثوار 25 يناير ’ وعلى روح ملك الماراثون .

 أما بعد/ فمن أشهر ما قاله ملك الماراثون ويعد قول مأثوراً / الاكل شهوة والصحة شهوة فأختار أى منهم وأقوال أخرى هامة بل وأكثر أهمية من سابقتها سنبينها قريبا بعون الله , على الموقع الرئيسى ودون حاجة لارسال أى أيميل لاى شخص يدعى أنه من العدائين الفراعنة المؤسسين وصنع مكتبة لتلقى البريد الالكترونى دون موافقة كتابية من السيد الاستاذ / مالك الموقع ***

 

 

 

cont3